لحظة انهيار مستشفى ميداني في قطر - شبكة كتير

لحظة انهيار مستشفى ميداني في قطر

جوجل بلس

انهار المستشفى الميداني الذي أقامته قطر، بسعة 250 سريرًا لاستقبال المصابين بفيروس كورونا.

وأظهرت الصور انهيار خيام المستشفى الميداني، وسط انتقادات عارمة للحكومة، بسبب عدم اتخاذ إجراءات كافية لحماية المرضى خلال الأمطار.

 وقالت وزارة الصحة العامة في قطر، إن رياحًا قوية بلغت سرعتها 72 كيلومترًا في الساعة، وأمطارًا غزيرة تسببت ظهر اليوم في انهيار خيمتين كانتا قد تم إنشاؤهما بمستشفى حزم مبيريك العام بغرض التوسعة.

وأوضحت وزارة الصحة القطرية، أن هذه الخيام قد أنشئت في إطار توسعة مستشفى حزم مبيريك العام بهدف دعم عملية تقديم الرعاية للمرضى المصابين بفيروس كورونا، مؤكدة أنه لم يتضرر أي جزء آخر من مستشفى حزم مبيريك العام بسبب هذه العاصفة.

ونوهت إلى أنه تمّ إخلاء جميع المرضى من المستشفى الميداني بشكل آمن وسريع، ولم يسفر الحادث عن إصابة أي مريض، إلا أن 23 من الموظفين أصيبوا خلال عملية حماية ونقل المرضى، وكانت إصابات معظمهم طفيفة، وتم تقديم الرعاية الطبية لجميع الموظفين المصابين.

وأضافت الصحة القطرية، أنه تم نقل المرضى الذين كانوا يتلقون العلاج من فيروس كورونا (كوفيد-19) إلى مستشفى راس لفان، وهو أيضًا أحد المستشفيات المخصصة لعلاج مرضى كوفيد-19.

وأكدت وزارة الصحة العامة، أنها تضع دائمًا سلامة مرضاها وموظفيها على رأس أولوياتها، وباشرت مؤسسة حمد الطبية التحقيق في كيفية وقوع الحادث.

وأشارت الوزارة إلى أن الحادث الذي وقع اليوم في المستشفى الميداني لعلاج كورونا، لن يؤثر على استجابة مؤسسة حمد الطبية لجائحة فيروس كورونا؛ من حيث الخدمات المقدمة والسعة السريرية المتوفرة للمرضى، حيث تمّ في إطار استجابة المؤسسة لهذه الجائحة التخطيط لضمان وجود فائض كبير في السعة السريرية بالمؤسسة.